تأسيس جمعية «رُفيدة» لصحة المرأة

//تأسيس جمعية «رُفيدة» لصحة المرأة

تأسيس جمعية «رُفيدة» لصحة المرأة

د. قاسم القصبي يتحدث للحضور
الرياض – محمد الحيدر

أعلنت صاحبة السمو الملكي الأميرة موضي بنت خالد آل سعود عضو مجلس الشورى عن تأسيس جمعية “رُفيدة” لصحة المرأة، والتي تعد أول منظمة غير ربحية على مستوى المملكة تتبنى نظرة شاملة ومتكاملة لصحة المرأة.

جاء ذلك في كلمتها أمس خلال افتتاح فعاليات ندوة طبية حول صحة المرأة السعودية التي احتضنها مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض.

وقالت الأميرة موضي التي تترأس مجلس إدارة جمعية “رُفيدة” لصحة المرأة أن الجمعية غير ربحية وتتمثل رسالتها في تعزيز صحة المرأة في المملكة من خلال نشر المعرفة والتوعية والتعليم والتدريب، وأشارت إلى التأثير الاقتصادي والاجتماعي للاستثمار في صحة المرأة، والذي يمتد أثره للأجيال القادمة، معربةً عن تطلع الجمعية للعمل مع شركائها في تطوير المشهد الصحي في السعودية لصالح المرأة.

من جانبه، أكد المشرف العام التنفيذي للمؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث د. قاسم القصبي أن المستشفى يبذل جهوداً كبيرة ورائدة في مجال صحة المرأة، مضيفاً أن المستشفى يمتلك كذلك برنامجا مختصا في تشخيص الأجنة وراثياً قبل الانغراس (PGD)؛ حيث تتم متابعة نحو 1600 عائلة تعاني من أمراض وراثية، والتي تم تحديد نوع المرض الوراثي فيها عبر إجراءات طبية ومخبرية دقيقة، ما يسمح للمستشفى بمساعدة هذه الأسر في إنجاب أطفال أصحاء، عبر تجنب انتقال المرض الوراثي للجنين من خلال أساليب طبية دقيقة.

من جهتها، قالت الباحثة في علم الفيروسات بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ونائب رئيس مجلس إدارة جمعية “رُفيدة” رئيسة اللجنة المنظمة للندوة د. فاطمة الهملان أن الجمعية التي اُعتمدت من وزارة الشؤون الاجتماعية كانت ثمرة مبادرة من مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بغرض تعزيز ورفع مستوى الوعي بصحة المرأة في المجتمع السعودي، الذي يشهد طفرة غير مسبوقة في الحراك المجتمعي الفاعل في مجالات التطوع والعطاء، وأشارت إلى أن الجمعية تهدف إلى أن تكون مرجعاً موثوقاً شاملاً في قضايا صحة المرأة، لافتةً إلى أن الجمعية تضم نخبة من الأفراد المتميزين في مجالات مختلفة في الصحة والعمل الاجتماعي.

وقدمت عضو مجلس الشورى واستشارية أمراض النساء والولادة د. منى آل مشيط محاضرة تحدثت خلالها عن أهمية إضافة برامج تُعنى بصحة المرأة في النظام الصحي بالمملكة، نظراً لعدة عوامل من بينها أن قضايا الرعاية الصحية للمرأة تكون عادة أكثر تعقيداً من الرجل، كما أن المرأة تعيش فترة أطول من الرجل بمتوسط ثلاث إلى خمس سنوات، وتقوم برعاية أشخاص آخرين بتباين مستواهم الصحي، إلى جانب عملها ورعايتها للمنزل.

المصدر: http://www.alriyadh.com/1144945

2018-08-29T16:03:07+03:00

اضف تعليق

New Courses

Contact Info

1600 Amphitheatre Parkway New York WC1 1BA

Phone: 1.800.458.556 / 1.800.532.2112

Fax: 458 761-9562

Web: ThemeFusion

أحدث المقالات